×
Salim
Missing since
1982

“My husband Salim loved many things in life. His favorite escape was to drink coffee with me in nature. He was obsessed with his camera which he used to bring everywhere. He took many photos of our children at different stages of their lives. I tried to illustrate these things on the chair, as well as a car that looks like the one we used to have before he went missing. The chair took me back to the time when Salim was still with us. I was happy to remember him in this way, in every detail. The project also introduced me to other families living a tragedy similar to mine. I felt I was not alone.”

Hoda, Salim’s wife
سليم
مفقود منذ عام
١٩٨٢

"أَحَبّ زوجي سليم أشياءً كثيرةً في الحياة، إلّا أنّ مشهدَه المفضّل كان شُرب القهوة برفقتي في الطبيعة. كان مهوسًا بآلة تصويره التي رافقتهُ أينما ذهب. صوّرَ من خلالها أولادَنا في لحظات ومواقف عديدة. حاولت إظهار ذلك على الكرسي، وكذلك السيّارة التي تشبهُ سيارتنا في ذلك الوقت. أعادَني هذا الكرسي إلى الوقت الذي كان سليم فيه برفقتنا. فرحتُ كثيرًا باستعادة تلك الذّكريات وبتذكّري لزوجي في تفاصيلٍ من هذا النوع. تعرّفتُ أيضًا من خلال هذا المشروع على عائلات أخرى تشاركني المأساة نفسها. شعرتُ عندها بأنني لستُ وحيدة."

هدى، زوجة سليم